Accueil Gallerie سيدي إفني تستفيض الذاكرة التاريخية للمغاربة بإحيائها للذكرى 43 للمسيرة الخضراء

سيدي إفني تستفيض الذاكرة التاريخية للمغاربة بإحيائها للذكرى 43 للمسيرة الخضراء

0
PARTAGER
dav

في إطار الذكرى 43 للمسيرة الخضراء لم يكن لماستر مهن الإعلام و تطبيقاته بكلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة ابن زهر أكادير إلا أن يحتفي بهذه المناسبة السعيدة والملحمة التاريخية المجيدة وذلك من مدينة سيدي إفني حيث نظم بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بشراكة مع منتدى سيدي إفني ايت باعمران  للتنمية  والتواصل والمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير مائدة مستديرة بعنوان :

  » المسيرة الخضراء المظفرة من الجهاد السلمي الأصغر إلى الجهاد الإنمائي الأكبر « . وقد كانت مناسبة عظيمة أن يلتئم في هذا المحفل الوطني مجموعة من رجال الثقافة والفكر والتاريخ  والمقاومة والنضال  كانت لهم مداخلات قيمة بهذا الخصوص ومنهم الأستاذ عمر عبدوه رئيس المرصد الجامعي لمهن وممارسات الإعلام ومنسق ماستر مهن الإعلام وتطبيقاته وأستاذ مادة التاريخ سويلم بوغدا والاستاذ أحمد الشيخي والاستاذ عبد الرحيم جناتي والاستاذ المهدي الغالي والاستاذ الناجم بن حمو والسيد المختار الإدريسي النائب الإقليمي للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير و رئيس التنسيقية الجهوية للمجلس الوطني السامي لمتطوعي المسيرة الخضراء إضافة إلى طلبة سلك الماستر والدكتوراه  لماستر مهن الإعلام وتطبيقاته.

لقد بدأت أطوار تخليد ذكرى المسيرة الخضراء بتأدية تحية العلم من أمام عمالة إقليم سيدي إفني حيث ارتفعت الأهازيج معلنة فرحة سكان الإقليم بهذا الحدث وزيارة السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم سيدي إفني لفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير أما المائدة المستديرة فقد تلخصت في ألقاء  كل من السادة القائمين على هذا الحدث كلمته معبرا عن شكره للحضور وعن ما تمثله هذه المناسبة وما تؤرخ له من دلالات عميقة ملؤها الوطنية والذود عن الوطن ضد كل من يحاول المساس بحرمته ومقدساته، ليتم التطرق بعدها من خلال مداخلات الحضور إلى السياق التاريخي ودلالات المسيرة الخضراء ، أما الأستاذ عمر عبدوه و طلبة سلك الدكتوراه فقد عالجوا في مداخلاتهم إشكالية الإعلام والقضية الوطنية مسهبين في تفسير الأدوار التي يضطلع بها الإعلام  و أن الشأن المبوأ له يفرض عليه أن يكون مسؤولا بما فيه الكفاية كي يؤدي المهمة الموكلة إليه كما يجب والتي تكمن في التعريف بقضايا الوطن ومواكبة مختلف ذكرياته المجيدة و التصدي لكل من يحاول استغلال الإعلام في التأثير سلبا على وحدة الوطن، وتجدر الإشارة في هذا الصدد إلى أن الطلبة الباحثين في سلك الماستر- الفوج السابع لمهن وتطبيقات الإعلام قد أخذوا على عاتقهم مهمة التغطية الإعلامية الشاملة لهذا الحدث منذ بدايته إلى آخر محطة فيه.

سكينة نايت رايس

الفوج السابع لماستر مهن الاعلام وتطبيقاته

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
Please enter your name here