Accueil Presse écrite المهرجان الدولي للفنون الشعبية يودع فضاء ات مدينة اكادير ويجدد موعده السنة...

المهرجان الدولي للفنون الشعبية يودع فضاء ات مدينة اكادير ويجدد موعده السنة المقبلة

0
PARTAGER

رغم كل الصعاب والإكراهات، حقق المهرجان الدولي للفنون الشعبية نجاحا تنظيميا وفنيا. فمن الناحية التنظيمية سهرت هيئة المهرجان على توفير كل الظروف الملائمة من أجل تحقيق هذا النجاح بمساهمة العديد من الأطراف. ومن الناحية الفنية كانت العروض ناجحة على جميع المستاويات التقنية والفنية

. والفر جوية

كما نجح في جلب أسماء كبيرة، بحيث عرفت مشاركة عشرات الفرق الفولكلورية لتقديم وصلاتها، إيقاعاتها وأهازيجها،من روسيا، الكوديفوار تركيا وكوريا الجنوبية، ناهيك عن الفرق المحلية والجهوية والتي تتميز بقوة أدائها وعزفها الرائع، وقدرتها على الارتجال، مما شكل تآلفا بين الفرجة الممتعة والأداء المتميز، بحضور حشود من الجماهير المحلية والأجنبية التي تتوافد على عاصمة سوس كوجهة سياحية

 ويسعى هدا المهرجان الى الحفاظ على هذه القوة الاستقطابية التي تدافع عن فكرة أساسية مفادها أن بلدا عربيا مؤهل لاحتضان تظاهرة يوحد فيها الفن أناسا من ثقافات وديانات مختلفة

وعرفت برمجة الدورة الأولى للمهرجان تنوعًا كبيرًا من حيث الفقرات والأنشطة ،بحيث نظمت مجموعة من الندوات الثقافية وملتقيات دولية ودورات تكوينية تتناول مواضيع متنوعة لها علاقة بالتراث والثقافة والفنون، وتكريم شخصيات لامعة ساهمت في رفع راية الفن الشعبي والثرات الثقافي، في أبرز المحافل الثقافية العالمية وتقديرا لدورهم في مسيرة الفن الشعبي المغربي وايضا تنظيم كرنفال فني بالكورنيش، مكونة من شخصيات مشهورة وفاعلين في المجال،

هناك وصف واحد ووحيد لهذه التظاهرة وهو »النجاح « بحيث يحسب للمهرجان أنه يفتح لمواهب الغد أفقا لتنمية معارفهم والتفاعل مع محترفين وتطوير مهاراتهم الفنية والثقافية، ومد جسور التواصل بين المبتدئين في المجال وخبراء من مختلف الدول، وإظهار أهمية التنوع الثقافي وتحقيق التقارب بين الشعوب والتفاعل بين ثقافاتهم ،ودعم وتشجيع الفرق الفنية المحلية والمساهمة في التعريف بالفنون الشعبية والتراث الثقافي والفني المحلي على المستوى الوطني و الدولي

بقلم: حنان اعبو                    ماستر مهن وتطبيقات الاعلام الفوج السادس

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
Please enter your name here