Accueil Gallerie السيد  » أليون بادارا سيسي  » ضيف شرف الدرس الافتتاحي لماستر مهن...

السيد  » أليون بادارا سيسي  » ضيف شرف الدرس الافتتاحي لماستر مهن وتطبيقات الاعلام

0
PARTAGER

بكلیـةالآداب والعلـوم الانسـانیة بجامعـةابـن زھـر بأگـادیر نظـم الفـوجالسـابع لماسـتر مھــن وتطبیقــات الاعــلام درســھ الافتتــاحي للموســم الحــالي بحضــور ضــیف المغــرب الكبیــر الســید “ألیـــون بـــادرا سیســـي” وســـیط دولـــة الســـینغال ووزیـــر خارجیتھـــا الســـابق ومستشـــار الـــرئیس الســینغالي والســیدة مریامــة كولیبــابي نائبة رئیســة جامعــة المقــاولات بالســینغال،

وقد افتتح هذا الدرس الافتتاحي المعنون ب « العلاقات الثنائية المغربية السنغالية والرهانات الإفريقية  » بكلمة نائب عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية المكلف بالتعاون والبحث العلمي السيد عثمان هناكا، حيث شكر فيها السيد  » أليون بادارا سيسي » على تلبية حضوره كضيف شرف، مبرزا أهم ما حضي به من مراتب في مشواره الساسي والعلمي والمهني، كما هنئ فريق الماستر على مبادرته و إشعاعه لإدماج الطلبة في مجال التطبيق الإعلامي بشكل مواز للتنظيم الثقافي.. وذلك على الصعيد الوطني والدولي. وقد نوه أيضا بالفريق البيداغوجي للماستر الذي يسعى جاهدا للانفتاح على مجالات موازية للتأطير الأكاديمي، لاسيما في عقد اتفاقيات شراكة وتعاون تهتم بإغناء الطلبة الخرجين بالماستر.

وقد تناول بعدها الدكتور عمر عبدو كلمته، حيث عبر عن امتنانه وتقديره لضيف شرف الدرس الإفتتاحي السيد “أليون بادرا سيسي”، وأكد أيضا على الحرص بالاهتمام بالثقافة المغربية وتبليغها بشكل إيجابي، وقد نوه أيضا بالمجهود القائم في تنظيم الدرس الافتتاحي مؤكدا على أهميته في تحقيق الأهداف المنشودة التي من بينها مد جسور التواصل بين ماستر مهن وتطبيقات الاعلام التابع لكلية الاداب والعلوم الإنسانية وجامعة المقاولات بالسينغال.

وفــي مداخلــة للســیدة كولیبــالي ممثلــة جامعــة المقــاولات بالســینغال، التــي اشــارت بأنھــا
فخـورة للمجیـئ لمدینـة أكـادیر لأول مـرة كمـا عبـرت عـن امتنانھـا للاسـتقبال الـذي حضـیت بـھ مـن طــرف كلیــة الاداب و العلــوم الإنســانیة مبــرزة علــى أھمیــة توجیــھ الطلبــة الخــریجین إلــى المیــدان المقــاولاتي، عبــر تلقیــنھم للمعــارف التــي تنصــب علــى كیفیــة تنشــئة المقــاولات عبــر مســارھم الأكادیمي.

بعــد ذلــك تســلم الــدكتور عبــد الجلیــل الإدریســي مــدیر مختبــرLARSLAM الكلمــة،
حیــث اعــرب عــن شــكره العمیــق للســید »ألیــون بــادارا سیســي »الــذي قبــل بصــدر رحــب الــدعوة لحضــور الــدرس الافتتــاحي، مبــرزا علــى توطیــد العلاقــات الثقافیــة و العلمیــة بــین الســینغال و المغــرب عبــر إنشــاء معجــم لغــوي خــاص بمجــال الإعــلام والوســاطة » media et médiateur »مؤكــدا ان ھــذا عبــارة عــن مشــروع أكــادیمي قــائم بذاتــھ ینصــب فــي صــالح الطلبــة بالأســاس وفــي تطـویر معـارفھم عبـر مسـارھم الأكـادیمي، وقـد اعلـن أیضـا علـى تنظـیم الكلیـة فـي شـھر مـارس مـن السـنة الاتیـة لنـدوة دولیـة حـول رھانـات الوسـاطة » la question mdiateur »حیـت وجـھ دعـوة رسـمیة للسـید » « ألیـون بـادارا سیسـي »لحضـوره لھـذه النـدوة مـن أجـل اغنـاء النقـاش بثقافـة المجـال الإعلامي في السینغال.

وقـد تسـلم بعـدھا السـید »ألیـون بـادارا سیسـي »الكلمـة معبـرا عـن امتنانـھ وشـكره علـى
الاسـتقبال العظـیم الـذي حضـیھ مـن طـرف الكلیــة، مشـیدا بالعلاقـة الوطیـدة بـین المغـرب والسـینغال مبــرزا بتاریخھــا والتحامھــا منــذ ازمنــة مضــت، وقــد ذكــر عــن حرصــھ فــي مســاره المھنــي كوســیط لأجل جعل هذه العلاقة الثنائية المغربية السنغالية المتلاحمة والمبنية على اوصر الأخوة والمحبة. إضافة الى ذلك عبر عن فرحه العميق برجوع المغرب إلى الاتحاد الإفريقي مبرزا قوته من أجل الدفع بالعلاقات الإفريقية نحو التلاحم والتعاون في شتى المجالات. وقد نوه أيضا بساكنة مدينة أكادير عن صبرهم وعمارتهم لمدينتهم التي كانت منذ الستينيات من ضحايا الزلزال، مشيدا الى ان المدينة أصبحت مركزا للملتقيات الوطنية والعالمية في شتى المجالات، وذلك تحت وصايا الملك محمد الخامس رحمه الله. كما انه أشار لقبوله لفكرة الدكتور عمر عبدو منسق ماستر مهن وتطبيقات الاعلام ومدير مؤسسة OUPRAMوالدكتور عبد الجليل الادريسي مدير مختبر LaRSALAMالتي تنصب حول تطوير الميدان الإعلامي على المستوى الأكاديمي مبرزا على استعداده العميق لأي فكرة تمد جسور التواصل بين البلدين و إفريقيا. وفي الأخير أشاد السيد « أليون بادارا سيسي » على انا ماستر مهن وتطبيقات الاعلام عبارة عن قنطرة لبلوغ الأهداف النبيلة التي ترمي إلى الحرص بالكد في العمل ومساعدة الاخرين وعمل الخير.

وفي كلمته الأخيرة للدكتور عمر عبدو الذي قدم الشكر الجزيل للسيد « أليون بادارا سيسي »على كلمته القيمة، منوها إياه بخالص الامتنان والتقدير على مجيئه لمدينة أكادير مضيفا إلى استعداده القيم مع الأطر الأخرى بكلية الاداب و العلوم الانسانية لأجل العمل على اتفاقيات شراكة تنصب نحول الاهتمام بالمجال الإعلامي.

وفي هذا الإطار تم توقيع اتفاقيتي شراكة، بين مؤسسة OUPRAMوجامعة المقاولات و مختبر LaRSALAMتهتم بالميدان التكويني الدراسي المقاولاتي للطلبة الخريجين في الميدان الإعلامي، و بالبحث العلمي الاكاديمي في مجال الاعلام و الوساطة، وتندرج هاتين الاتفاقيتين لتوطيد العلاقة بين البلدين المغربي و السينغالي وذلك في إطار الانفتاح على الاعلام وتجلياته وممارساته بالقارة الإفريقية.

یاسین بوزمور
ماستر مھن وتطبیقات الاعلام-الفوج السابع

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
Please enter your name here